معا لغد افضل

النجدات

شاطر

النجدات

مُساهمة من طرف عادل في الإثنين 23 يونيو - 3:41

النجدات


هؤلاء أتباع نجدة بن عامر الحنفي من الخوارج، وكان السبب في رياسته وزعامته أن نافع بن الأزرق لما أظهر البراءة من القاعدين عنه إن كانوا على رأيه، وسماهم مشركين واستحل قتل أطفال مخالفيه ونسائهم وفارقه أبو قديل وعطية الحنفي وراشد الطويل ومقلاص وأيوب الأزرق وجماعة من أتباعهم وذهبوا إلى اليمامة، فاستقبلهم نجدة بن عامر في جند من الخوارج يريدون اللحوق بعسكر نافع فأخبروهم بأحداث نافع وردوهم إلى اليمامة وبايعوا بها نجدة بن عامر، وكفروا من قال بإكفار القاعدين منهم عن الهجرة إليهم وأكفروا من قال بإمامة نافع وأقاموا على إمامة نجد إلى أن اختلفوا عليه في أمور نقموها منه فلما اختلفوا عليه صاروا ثلاث فرق: فرقة صارت مع عطية بن الأسود الحنفي إلى سجستان، وتبعهم خوارج سجستان ولهذا قيل لخوارج سجستان في ذلك الوقت عطوية. وفرقة صارت مع أبي قديل حرباً على نجدة، وهم الذين قتلوا نجدة. وفرقة عذروا نجدة في إحداثه وأقاموا على إمامته. والذي نقمه على نجدة إتباعه أشياء منها: أنه بعث جيشاً في غزو البر وجيشاً في غزو البحر، ففضل الذين بعثهم في البر على الذين بعثهم في البحر في الرزق والعطاء. ومنها أنه بعث جيشا فأغاروا على مدينة الرسول عليه السلام وأصابوا منها جارية من بنات عثمان بن عفان. فكتب إليه عبد الملك في شأنها فاشتراها من الذي كانت في يديه وردها إلى عبد الملك بن مروان، فقالوا له: إنك رددت جارية لنا إلى عدونا. ومنها: أنه عذر أهل الخطأ في الاجتهاد بالجهالات وكان السبب في ذلك أنه بعث ابنه المطرح مع جند من عسكره إلى القطيف فأغاروا عليها وسبوا منها النساء والذرية وقسموا النساء على أنفسهم، ونكحوهن قبل إخراج الخمس من الغنيمة وقالوا إن: دخلت النساء في قسمنا فهو مرادنا، وإن زادت قيمهن على نصيبنا من الغنيمة غرمنا الزيادة من أموالنا، فلما رجعوا إلى نجدة سألوه عما فعل من وطىء النساء ومن أكل طعام الغنيمة قبل إخراج الخمس منها وقبل قسمة أربعة أخماسها بين الغانمين. فقال لهم: لم يكن لكم ذلك، فقالوا: لم نعلم أن ذلك لا يحل لنا فعذرهم بالجهالة ثم قال: إن الدين أمران: أحدهما معرفة اللّه تعالى ومعرفة رسله وتحريم دماء المسلمين وتحريم غصب أموال المسلمين والإقرار بما جاء من عند اللّه تعالى جملة. فهذا واجب معرفته على كل مكلف وما سواه فالناس معذورون بجهالته حتى يقيم عليه الحجة في الحلال والحرام. فمن استحل باجتهاده شيئاً محرماً فهو معذور ومن خاف العذاب على المجتهد المخطىء قبل قيام الحجة عليه فهو كافر ومن بدع نجدة أيضاً أنه تولى أصحاب الحدود من موافقيه، وقال: لعل اللّه يعذبهم بذنوبهم في غير نار جهنم ثم يدخلهم الجنة وزعم أن النار يدخلها من خالفه في دينه. ومن ضلالاته أيضاً، أنه أسقط حد الخمر، ومنها أيضاً أنه قال: من نظر نظرة صغيرة أو كذب كذبة صغيرة وأصر عليها فهو مشرك. ومن زنى وسرق وشرب الخمر غير مصر عليه فهو مسلم إذا كان من موافقيه على دينه. فلما أحدث هذه الأحداث وعذر أتباعه بالجهالات استتابه أكثر أتباعه من إحداثه، وقالوا له: أخرج إلى المسجد وتب من إحداثك ففعل ذلك، ثم إن قوماً منهم ندموا على استتابته وانضموا إلى العاذرين له وقالوا له: أنت الإمام ولك الاجتهاد ولم يكن لنا أن نستتيبك فتب من توبتك واستتب الذين استتابوا وإلا نابذناك. ففعل ذلك فافترق عليه أصحابه وخلعه أكثرهم وقالوا له: اختر لنا إماماً فاختار أبا فديك وصار راشد الطويل مع أبي فديك يداً واحدة فلما استولى أبو فديك على اليمامة علم أن أصحاب نجدة إذا عادوا من غزواتهم أعادوا نجدة إلى الإمارة فطلب عبده ليقتله فاختفى نجدة في دار بعض عاذريه ينتظر رجوع عساكره الذين كان قد فرقهم في سواحل الشام ونواحي اليمن. ونادى منادي أبي فديك من دلنا على نجدة فله عشرة آلاف درهم. وأي مملوك دلنا عليه فهو حر. فدلت عليه أمة للذين كان نجدة عندهم فأنفذ أبو فديك راشدا الطويل في عسكر إليه فكبسوه وحملوا رأسه إلى أبي فديك فلما قتل نجدة صارت النجدات بعده ثلاث فرق. فرقة أكفرته وصارت إلى أبي فديك كراشد الطويل وأبي بيهس وأبي الشمراخ وأتباعهم وفرقة عذرته فيما فعل وهم النجدات، وفرقة من النجدات بعدوا عن اليمامة وكانوا بناحية البصرة شكوا فيما حكي من أحداث نجدة، فوقفوا في أمره وقالوا: لا ندري هل أحدث تلك الأحداث أم لا فلا نبرأ منه إلا باليقين. وبقي أبو فديك بعد قتل نجدة إلى أن بعث إليه عبد الملك بن مروان يعمر بن عبيد اللّه بن معمر التيمي في جند فقتلوا أبا فديك وبعثوا برأسه إلى عبد الملك بن مروان فهذه قصة النجدات.

سيد علي
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 108
رقم العضوية : 80
تاريخ التسجيل: 28/08/2008
نقاط التميز: 110
معدل تقييم الاداء: 2

رد: النجدات

مُساهمة من طرف سيد علي في الخميس 11 سبتمبر - 17:34


tiger
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 101
رقم العضوية : 69
تاريخ التسجيل: 12/08/2008
نقاط التميز: 101
معدل تقييم الاداء: 0

رد: النجدات

مُساهمة من طرف tiger في السبت 28 مارس - 5:03

الف شكر

رد: النجدات

مُساهمة من طرف عادل في الأربعاء 20 يناير - 3:48

شكرا ليكم


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صمت الملوك صمت حكيم .. وصمت العبيد صمت مهـان


فاختر ما شئت ان كنت عليم.. واقبل بالهوان ان كنت جبان

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 20 ديسمبر - 9:47