معا لغد افضل

الباطنية

شاطر

الباطنية

مُساهمة من طرف عادل في الإثنين 16 يونيو - 10:35

الباطنية
هم الإسماعيلية انظر: ـ إسماعيلية ـ وإنما لقبوا بهذا اللقب لحكمهم بأن لكل ظاهر باطناً ولكل تنزيل تأويلاً ولهم ألقاب كثيرة غير هذه على حسب البقاع التي نشأوا بها والمقالات التي دعوا إليها فهم بالعراق يسمون بالباطنية والقرامطة والمزدكية، وبخراسان يسمون التعليمية والملحدة. وهم يقولون نحن إسماعيلية لأنا تميزنا من فرق الشيعة بهذا الاسم وهذا الشخص. والباطنية الأولى قد ألفوا لهم مذهباً خلطوا فيه بين الفلسفة والتصوف وصنفوا فيه كتباً كثيرة ولهم علماء وأئمة مشهورون. قالوا في الخالق جل شأنه إنا لا نقول فيه: إنه موجود ولا عالم ولا قادر إلخ فإن الإثبات الحقيقي يقتضي شركة بينه وبين سائر الموجودات في الجهة التي أطلقنا عليه ذلك التشبيه. فلم يمكن الحكم بالإثبات المطلق والنفي المطلق بل هو إله المتقابلين وخالق الخصمين والحاكم بين المتضادين، ورووا عن محمد بن علي الباقر أنه قال: لما وهب اللّه العلم للعالمين قيل هو عالم ولما وهب القدرة للقادرين قيل هو قادر فهو عالم وقادر بمعنى أنه وهب العلم والقدرة. وقالوا كذلك نقول في القدم إنه ليس بقديم ولا محدث بل القديم أمره وكلمته والمحدث خلقه وفطرته، أبدع بالأمر العقل الأول الذي هو تام بالفعل، ثم بتوسطه أبدع النفس الثاني الذي هو غير تام، ونسبة النفس إلى العقل، إما نسبة النطفة إلى تمام الخلقة والبيض إلى الطير وإما نسبة الولد إلى الوالد والنتيجة إلى المنتج وإما نسبة الأنثى إلى الذكر والزوج إلى الزوج. قالوا: ولما اشتاقت النفس إلى كمال العقل واحتاجت إلى حركة من النقص إلى الكمال احتاجت الحركة إلى آلة الحركة فحدثت الأفلاك السماوية وتحركت حركة دورية بتدبير النفس وحدثت الطبائع البسيطة بعدها، وتحركت حركة استقامت بتدبير النفس أيضاً فتركبت المركبات من المعادن والنبات والحيوان والإنسان واتصلت النفوس الجزئية بالأبدان وكان نوع الإنسان متميزاً عن سائر الموجودات بالاستعداد الخاص لفيض تلك الأنوار وكان عالمه في مقابل العالم العلوي عقل ونفس كلي وجب أن يكون في هذا العالم عقل شخص هو كل وحكمه حكم الشخص الكامل البالغ يسمونه الناطق وهو النبي ونفس مشخصة هو كل أيضا وحكمها حكم الطفل الناقص المتوجه إلى الكمال أو حكم المنطقة المتوجهة إلى التمام أو حكم المزدوج بالذكر ويسمونه الأساس وقالوا كما تحركت الأفلاك بتحريك النفس والعقل والطبائع كذلك تحركت النفوس والأشخاص بالشرائع بتحريك النبي والوصي، في كل زمان دائر سبعة سبعة حتى ينتهي إلى الدور الأخير ويدخل زمان القيامة وترتفع التكاليف وتضمحل السنن الشرعية لتبلغ النفس إلى حال كمالها وكمالها بلوغها إلى درجة العقل واتحادها به ووصولها إلى مرتبته فعلاً وذلك هو القيامة الكبرى، فتنحل تراكيب الأفلاك والعناصر والمركبات، وتنشق السماء وتتناثر الكواكب وتبدل الأرض غير الأرض وتطوى السماوات كطي السجل للكتاب المرقوم فيه ويحاسب الخلق ويتميز الخير عن الشر والمطيع عن العاصي وتتصل جزئيات الحق بالنفس الكلي وجزئيات الباطل بالشيطان المبطل. فمن وقت الحركة إلى السكون هو المبدأ ومن وقت السكون إلى ما لا نهاية له هو الكمال. ثم قالوا ما من فريضة وسنة وحكم من أحكام الشرع من بيع وإجارة وهبة ونكاح وطلاق وجراح وقصاص ودية إلاوله وزان من العالم عدداً في مقابلة حكم، فإن الشرائع عوالم روحانية أمرية والعوالم شرائع جسمانية خلقية وكذلك التركيبات في الحروف والكلمات على وزان تركيبات الصور والأجسام والحروف المفردة نسبتها إلى المركبات من الكلمات كالبسائط المجردة إلى المركبات من الأجسام ولكل حرف وزان في العالم وطبيعة يخصها وتأثير من حيث تلك الخاصية في النفوس، فعن هذا صارت العلوم المستفادة من الكلمات التعليمية غذاء للنفوس كما صارت الأغذية المستفادة من الطبائع الخلقية غذاء للأبدان، وقد قدر اللّه تعالى أن يكون غذاء كل موجود بما خلقه منه، فعلى هذا الوزان صاروا إلى ذكر أعداد الكلمات والآيات، وأن التسمية مركبة من سبعة واثني عشر وأن التهليل مركب من أربع كلمات في إحدى الشهادتين وثلاث كلمات في الشهادة الثانية وسبع قطع حرفاً في الثانية وكذلك في كل آية أمكنهم استخراج ذلك. وقد وضعوا في ذلك كتباً ودعوا أئمتهم الذين هم عرفة هذه الرسوم وكشفة هذه المساتير ثم لما أظهر الحسن بن الصباح دعوته ترك أحزابه هذه الدعاوى وقصروا دعوتهم إلى اتخاذ إمام صادق معصوم في كل زمان وتعيين الفرقة الناجية من فرق المسلمين وكان باطن الأمر قلب الحكومة والاستبداد بها، ولأجل نيل مأربهم عمدوا إلى المقاتلة فصعد رئيسهم إلى قلعة الموت بالعراق وتحصن بها سنة (383) هـ وكان من أمرهم ما كان من العبث بالنظام والعبث بالراحة العامة حتى انتهى أمرهم بالاضمحلال كما ترى في لفظة إسماعيلية.

واحد من الناس
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 148
رقم العضوية : 72
تاريخ التسجيل : 15/08/2008
نقاط التميز : 157
معدل تقييم الاداء : 7

رد: الباطنية

مُساهمة من طرف واحد من الناس في الجمعة 29 أغسطس - 9:30

الناس دي كانت بتفكر ازاي وازي لقيوا حد يصدقهم

مسلمة
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 57
رقم العضوية : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008
نقاط التميز : 59
معدل تقييم الاداء : 2

رد: الباطنية

مُساهمة من طرف مسلمة في الإثنين 5 يناير - 20:13

ولسة لهم اتباع ومريدين اللهم ارحمنا واغفر لنا

رد: الباطنية

مُساهمة من طرف عادل في الأربعاء 30 ديسمبر - 10:53

اهلا بيكم


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صمت الملوك صمت حكيم .. وصمت العبيد صمت مهـان


فاختر ما شئت ان كنت عليم.. واقبل بالهوان ان كنت جبان

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 11 ديسمبر - 6:01