معا لغد افضل

الإسحاقية والنصيرية

شاطر

الإسحاقية والنصيرية

مُساهمة من طرف عادل في الإثنين 16 يونيو - 10:31

الإسحاقية والنصيرية طائفة من غلاة الشيعة وبينهم خلاف في إطلاق اسم الألوهية على أئمتهم من أهل البيت. قالوا: إنَّ ظهور الروحاني بالجسد الجسماني أمر لا ينكره عاقل، إما في جانب الخير كظهور جبريل عليه السلام لبعض الأشخاص والتصور بصورة أعرابي والتمثل بصورة البشر، وإما في جانب الشر كظهور الشيطان بصورة الإنسان حتى يعمل الشر بصورته، وظهور الجن بصورة بشر حتى يتكلم بلسانه فلذلك نقول: إنّ اللّه تعالى ظهر بصورة أشخاص ولما لم يكن بعد رسول اللّه شخص أفضل من علي عليه السلام وبعده أولاده المخصوصون هم خير البرية فظهر الحق بصورتهم، ونطق بلسانهم، وأخذ بأيديهم، فعن هذا أطلقنا اسم الإلهية عليهم، وإنما أثبتنا هذا الاختصاص لعلي دون غيره لأنه كان مخصوصا بتأييد من عند اللّه تعالى مما يتعلق بباطن الأسرار. قال النبي أنا أحكم بالظواهر واللّه يتولى السرائر. وعن هذا كان قتال المشركين إلى النبي ، وقتال المنافقين إلى علي وعن هذا شبهه بعيسى بن مريم وقال لولا أن يقول الناس فيك ما قالوا في عيسى بن مريم، وإلا لقلت فيك مقالا. هكذا يقولون، وربما أثبتوا له شركة في الرسالة مع النبي. إذ قال فيكم من يقاتل على تأويله كما قاتلت على تنزيله، ألا وهو خاصف النعل. فعلم التأويل وقتال المنافقين ومكالمة الجن وقلع باب خيبر لا بقوة جسدانية، من أدل الدليل على أن فيه جزءا إلهيا وقوة ربانية، أو يكون هو الذي ظهر الإله بصورته وخلق بيده وأمر بلسانه. وعن هذا قالوا: كان هو موجودا قبل خلق السموات والأرض، قال: كنا أظلة على يمين العرش فسبحنا فسبحت الملائكة بتسبيحنا فتلك الظلال وتلك الصور العرية عن الأظلال هي حقيقية وهي مشرقة بنور الرب تعالى إشراقا لا ينفصل عنها سواء كانت في هذا العالم أو في ذلك العالم. وعن هذا قال: (أنا من أحمد كالضوء من الضوء) يعني لا فرق بين النورين إلا أنّ أحدهما أسبق والثاني لا حق به، قالوا وهذا يدل على نوع شركة. فالنصيرية أميل إلى تقرير الجزء الإلآهي والإسحاقية أميل إلى تقرير الشركة في النبوّة. نقول: إنّ اعتقاد ظهور الحق سبحانه وتعالى في صورة آدمية أو غير آدمية شائع من قديم الزمان بين الأمم التي ظهرت فيها الفلسفة الكلامية قبل غيرها. فالبراهمة والبوذيون في الصين والهند قد سبقوا الأمم قاطبة في تقرير أمثال هذه العقيدة حتى ذهب البوذيون أنّ بوذا أحد أركان الثالوث الإلهي تجسد في الأرض تسع مرات لتخليص البشر وظهر في المرة الأخيرة بجسد بوذا ثم صعد إلى مكانه الأول. هذه العقيدة وأمثالها أثر من آثار الغلو في التقديس والإغراق في العصبية، وإلا فأي عاقل معتدل الفكر يستطيع أن يرفع علياً إلى درجة الألوهية جزافاً بغير دليل، وهو لم يقل عن نفسه ذلك ولم يقله عنه الكتاب ولا رسول اللّه ولا أصحابه الأولون، ولا عشيرته الأقربون، وكل ما استندوا عليه من الأسانيد لا يصلح أن يقوم دليلا على النبوّة فضلا عن الألوهية. قالوا: إنّ ظهور الروحاني بمظهر جسداني أمر لا ينكره عاقل، ثم قاسوا على ذلك إمكان ظهور الحق بمظهر شخص جثماني، وهو قياس مختل فإن اللّه سبحانه وتعالى لا يصح أن يقال عنه إنه روحاني في عقيدة المسلمين المستمدة من القرآن إذ {ليس كمثله شيء} فاللّه لا روحاني ولا جسداني ولا مما يخطر بالبال من أنواع الكائنات فكيف يسوغ لهم بعد ذلك تشبيهه بالملك والجن في التلبس بالأجساد. ثم إن الملك والجن يتلبسان بصورة آدمية ويقصد مكالمة شخص أو إحداث حدث لانحصار قوتيهما، ولكن اللّه تعالى الذي له ما في السموات والأرض، ولا تنحصر قدرته في جثمان ولا مكان، الذي إن أراد شيئاً قال له كن فيكون، لا يليق أن يتنزل إلى مثل حال الملك والجن في الظهور ببعض الصور البشرية. ثم قالوا ولم يكن بعد رسول اللّه أفضل من علي وبعده أولاده ظهر الحق بصورتهم ونطق بلسانهم وأخذ بأيديهم. نقول ليس هذا الكلام من العقيدة الإسلامية في شيء فإن المسلم ليس له أن يتحكم على اللّه فيسجل على واحد بأنه أفضل الناس على الإطلاق، وقد ستر اللّه عنا هذا العلم، والظواهر لا تتخذ دليلا مطلقا في هذا الشأن ولو كان الأمر كذلك لما قال: «رُبّ أشعث أغبر لا يؤبه له لو أقسم على اللّه لأبرّه» ولو كان هذا صحيحا لعلمه الصحابة أنفسهم. ثم قالوا فظهر الحق بصورتهم، وقد كان أولى بهذه المرتبة محمد وقد حكموا أنه أفضل من علي عليه السلام أو يساويه في الدرجة. ثم قالوا وإنما أثبتنا هذا الاختصاص لعلي دون غيره لأنه كان مخصوصا بتأييد اللّه. وهو ليس بدليل يوجب الاختصاص فإن أبا بكر وعمر كانا مؤيدين من عند اللّه، ولم يقل أحد أنّ اللّه ظهر بمظهرهم. الخلاصة: أنّ أمثال هذه الأقوال الغلوائية لها نظائر في جميع الأمم وفي كل زمان وحسب أهلها من الشعور بباطلهم أنهم لا دليل لهم على صدق ما يذهبون إليه، تعالى اللّه عن ذلك علوا كبيرا.
avatar
ahmad
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 66
رقم العضوية : 52
تاريخ التسجيل : 01/08/2008
نقاط التميز : 80
معدل تقييم الاداء : 2

رد: الإسحاقية والنصيرية

مُساهمة من طرف ahmad في الجمعة 15 أغسطس - 12:47

استغفر الله العلي العظيم
عقائد فاسدة ومشبوهة

يونس
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 61
رقم العضوية : 180
تاريخ التسجيل : 25/11/2008
نقاط التميز : 108
معدل تقييم الاداء : 8

رد: الإسحاقية والنصيرية

مُساهمة من طرف يونس في الأربعاء 10 ديسمبر - 7:13

جميل انكم عملتم المنتدي دة علشان الناس تتعرف علي الفرق الضالة دي وتحتس منها ومن سمومها

رد: الإسحاقية والنصيرية

مُساهمة من طرف عادل في الأربعاء 30 ديسمبر - 10:49

اهلا بيكم


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صمت الملوك صمت حكيم .. وصمت العبيد صمت مهـان


فاختر ما شئت ان كنت عليم.. واقبل بالهوان ان كنت جبان

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 11 ديسمبر - 5:56